أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار اليمن / أول رد رسمي «غاضب» من «أبوظبي» على اتهام الوزير الميسري للإمارات باحتلال عدن.. !

أول رد رسمي «غاضب» من «أبوظبي» على اتهام الوزير الميسري للإمارات باحتلال عدن.. !

 هاجمت صحيفة الخليج الاماراتية نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية في الحكومة الشرعية أحمد الميسري، ووصفت تصريحاته لقناة بي بي إس الأمريكية الأخيرة بأنها مرتبكة ودعوة حق أريد بها باطل.

وقالت الصحيفة في افتتاحيتها بأن الخلل في أركان الشرعية اليمنية بات واضحاً، ودعت لضرورة تصحيحه، وتحدثت عن خطاب متناقض للشرعية لا يستقيم مع واقع الحال، ولا يتلاءم مع تضحيات التحالف العربي، ودولة الإمارات الذي خدم اليمن بكل الحب والصدق وفق تعبيرها.

وذكرت افتتاحية الصحيفة في عددها الصادر اليوم بأن موقف الإمارات لا ينبغي أن يقابل بهذه المواقف المتناقضة، والتي قالت بأنه “يخشى أن تكون ناتجة عن خلافات بنيوية، أو عن توزيع أدوار مرتب، والموقف في الحالين سلبي ومضر ولا يجوز”.

وأثنت الصحيفة على تصريحات وزير الدولة للشؤون الخارجية أنور قرقاش الذي رد على الميسري في إحدى تغريداته، وقالت “إذا نسي الميسري كل شيء، فعليه أن يتذكر دائماً ولا ينسى أبداً شهداء الإمارات، وصبر أمهات شهداء الإمارات”.

ووصفت الصحيفة تصريحات الميسري بالمرتبكة وأنها “دعوة حق أريد بها باطل”.

وقالت بأن بسط السيطرة الكاملة للشرعية على المناطق المحررة مسألة فيها نظر في الوقت الراهن، ولا ريب أن مآل كل الأمور إلى الشرعية، لكن عملية التحرير مستمرة، وهي تحقق تقدماً يومياً”، مضيفة بأن الإمارات موجودة لخدمة اليمن وتكريس شرعيته.

واعتبرت الصحيفة المقربة من دوائر الحكم في أبوظبي تصريحات الميسري “لا يعدو كونه افتراء وتهويل ودعاية مغرضة، ولا يخدم إلا الحوثي والإيراني ومن في حكمهما كنظام قطر وتنظيم الإخوان المسلمين.”

وكان نائب رئيس الوزراء  وزير وزير الداخلية أحمد الميسري انتقد دور دولة الإمارات العربية المتحدة في عدن،ووصفها بالاحتلال، وقال الميسري  لقناة بي بي إس الأمريكية إن الإمارات تتحكم بإدارة الميناء والمطار في عدن ولا يستطيع أحد الذهاب إليهما دون أخذ الإذن من الإمارات.

وأضاف الميسري في حديثه الذي ترجمه “الموقع بوست” “أنا كوزير للداخلية، ليس لدي سلطة على السجون، ما هي قيمي كوزير للداخلية”.

وفي معرض رده عن ما إذا كان يمكن اعتبار ما تمارسه الإمارات في اليمن احتلال قال الميسري: “لدينا الكثير من المؤشرات على الأرض التي تدعم ذلك، لكننا مازلنا نفكر جيداً في الإمارات العربية المتحدة، وستأتي الإجابة على هذا السؤال  خلال الأشهر القليلة القادمة.

وتابع “جاء التحالف في الأصل لمحاربة الحوثيين معنا، لذا يجب أن يكون هناك حيثما يوجد الحوثيون، ولكن بمجرد تحرير المنطقة، ينبغي السماح للحكومة الشرعية بحكمها.قال وزير الداخلية أحمد الميسري ،إنه لا يمكنه دخول عدن، دون إذن من الإمارات العربية المتحدة.

شاهد أيضاً

القيادي الحوثي الأكثر ظهورا يقف وحيدا للمرة الأخيرة بمطارالحديدة.. وشقيقه الأصغر يخاطبه برسالة!

القيادي الحوثي الأكثر ظهورا يقف وحيدا للمرة الأخيرة بمطارالحديدة.. وشقيقه الأصغر يخاطبه برسالة!