الرئيسية / أخبار اليمن / الاتصالات توضح سبب ضعف خدمة الإنترنت في اليمن خلال اليومين الماضيين

الاتصالات توضح سبب ضعف خدمة الإنترنت في اليمن خلال اليومين الماضيين

 أوضحت المؤسسة العامة للاتصالات في اليمن والخاضعة لسيطرة الحوثيين، (السبت)، أن أسباب ضعف خدمة الإنترنت خلال اليومين الماضيين يرجع إلى خروج 50 % من السعات الدولية للإنترنت عن الخدمة في اليمن جراء قطع كابل بحري خارج اليمن.

وذكرت المؤسسة المزود الوحيد لخدمة الانترنت في اليمن، بحسب وكالة الأنباء التي يسيطر عليها الحوثيون” أن كابلاً بحرياً بين مدينتي الإسكندرية المصرية و مرسيليا الفرنسية تعرض للقطع”.

وأكدت أنها تعمل على إيجاد بدائل لاستمرار خدمات الإنترنت، كما تعمل على التواصل مع الشركة الدولية المعنية لإعادة الخدمة إلى طبيعتها”.

وأكد ناشطون لـ”يمن مونيتور” عدم قدرتهم الدخول إلى حساباتهم الشخصية بمواقع التواصل الاجتماعي وتصفح المواقع الإخبارية، خلال اليومين الماضيين بسبب ردائه الخدمة وضعف سرعة الانترنت.

وتعتزم الحكومة اليمنية (المعترف بها)، العمل على إنهاء احتكار الحوثيين للخدمة خلال الانتهاء من استكمال مشروع الكيبل البحري الذي تم تدشينه مؤخراً في العاصمة المؤقتة عدن (جنوب البلاد) واعتمدت له مبالغ مالية تقدر بـ 15 مليون دولار.

وتقول الحكومة، إن جماعة الحوثي تحصل على عائدات ضخمة من قطاع الاتصالات والإنترنت في اليمن تقدر بنحو 98 مليار ريال سنويا أي ما يعادل 257 مليون دولار تشمل فقط الفترة من ديسمبر 2016 حتى يوليو 2017.

شاهد أيضاً

إليكم اسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الاجنبية صباح اليوم الجمعة

إليكم اسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الاجنبية صباح اليوم الجمعة